الجمعية الآشورية الخيرية تستقبل وفدا مشتركا من امريكا وبريطانيا برئاسة عضو الكونغرس الأمريكي السابق السيد فرانك وولف

زوعا اورغ/ اعلام الجمعية

استقبلت الجمعية الآشورية العراق بشخص رئيسها السيد آشور سركون اسخريا يوم الخميس الموافق 3 آب 2017، السيد فرانك وولف عضو مجلس النواب الأمريكي والسيد ميرفن توماس الرئيس التنفيذي لمنظمة التضامن المسيحي في جميع أنحاء العالم والسيد وائل اليجي عضو منظمة التضامن المسيحي والسيد تود تشاستن مدير الشؤون القانونية في منظمة السامري الصالح والسيد ماثيو نويري المدير القطري لمنظمة السامري الصالح في شمال العراق والسيد كافن كرامستاد من منظمة بريملي والسيدة ابيغيل بيرك عضو منظمة وليبر فورس وحضر اللقاء أيضاً السيد شيبا مندو رئيس المجلس القومي الآشوري في إلينوي_أمريكا والسيد آشور أبرم، حيث تاتي هذه الزيارة بهدف الاطلاع على اوضاع المهجرين من ابناء شعبنا وبحث السبل الكفيلة بإعادتهم الى مناطقهم التاريخية وشملت تفقد وزيارة العديد من المواقع التاريخية والدينية من كنائس وأديرة وكذلك مخيمات النازحين ومنها زيارة معبد لالش والالتقاء ببابا شيخ والذي اطلع الوفد الزائر على أحوال العوائل اليزيدية الساكنة في تلك المنطقة والمناطق الأخرى والظروف التي ألمت بهم منذ سيطرة عصابات داعش الإجرامية على محافظة نينوى وقيامها بقتل وسبي وتهجير العوائل اليزيدية من مناطق سكناهم، وبعدها زار الوفد منطقة خنس اطلع فيها على الآثار الآشورية التي تعود إلى أكثر من 6000 عام، وفي نفس اليوم قام الوفد بزيارة مخيم عودرانا للنازحين التابع لجمعيتنا في قرية سيجي، حيث اطلع الوفد على أوضاع النازحين في المخيم، بعدها انتقل الوفد لزيارة تل سميل الأثري، موقع مذبحة سميل عام 1933 وقاموا بالصلاة على أرواح الشهداء الذين سقطوا في تلك المذبحة، ثم انتقل الوفد بعدها لزيارة كل من اتحاد النساء الآشوري بحضور السيدة بهيجة نيشو سكرتيرة اتحاد النساء الآشوري العام والسيدة يوليجن موشي مسؤولة اتحاد النساء فرع دهوك والسيدة شميران أيواز عضو قيادة الحركة وعدد من عضوات الاتحاد.

 

      وفي يوم الجمعة الموافق 4 آب 2017 قام الوفد بزيارة كل من اتحاد الطلبة الكلدوآشوري بحضور الآنسة أيلين كوركيس سكرتيرة الاتحاد وعدد من أعضاء الاتحاد، ثم زار الوفد المركز الثقافي الآشوري بحضور السيد سنور دانيال رئيس المركز وعدد من أعضائه. وقد اطلع الوفد من خلال زيارته هذه على الواقع الذي يعشيه أبناء شعبنا المهجرين والسبل الكفيلة بتذليل كافة الصعوبات التي تواجه من اجل عيش حياة كريمة في ارضه وكذلك النشاطات التي تقوم بها مؤسسات شعبنا ودورها البارز في حماية وترسيخ وجود شعبنا.

 

      وفي صباح يوم السبت الموافق 5 آب 2017 التقى الوفد في مقر إقامته بعدد من العوائل النازحة من الموصل وسهل نينوى، اطلع خلالها الوفد على الصورة الحقيقية لما تعرض له أبناء شعبنا من تهجير قسري على يد عصابات داعش الإجرامية منذ عام 2014 وما هي رؤاهم المستقبلية للعيش.

 

      وفِي يوم الأحد السادس من آب قام الوفد بزيارة سهل نينوى وشمل مدينة بخديدا وكنائسها وكذلك تفقد مكتب الجمعية الآشورية الخيرية في بخديدا والذي بدا أعماله مطلع تموز الماضي وقام كذلك بزيارة معسكر وحدات حماية سهل نينوى في سهل نينوى، حيث كان في استقبالهم السيد جيفارا زيا المنسق السياسي للوحدات والعقيد جواد سكريا آمر القوة وقدم شرحا موجزاً عن مهام ودور القوة في توفير الأمن والاستقرار في المنطقة وتسهيل العودة للسكان الأصليين. ومن أبرز ما تضمنه برنامج الزيارة تفقد موقع مدينة النمرود الاثرية والتي كان تنظيم داعش الإرهابي التكفيري قد أقدم على جرفها.

 

      ومن المؤمل ان يقوم الوفد الزائر بإعداد تقرير عن كل ما شاهده ووثقه خلال زيارته هذه وينقلها الى الجهات المعنية بهدف زيادة الدعم لتمكين أبناء المنطقة وإعادة الحياة الى منطقة سهل نينوىً من جديد.

المشاهدات: 499
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2017-08-09

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا