شبكة الاعلام العراقي تستقبل وفد من ديوان اوقاف المسيحيين والايزيديين والصابئة المندائيين

زوعا اورغ / بغداد

استقبل رئيس مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي، السيّد مجاهد ابو الهيل، يوم 27/7/2017، وفداً من الوقف المسيحي والديانات الاخرى، بحضور نائب رئيس المجلس السيّد روميل موشي، وبحث الجانبان سبل التعاون بين الوقف وشبكة الاعلام العراقي بما يسلط الضوء اعلامياً على المكونات العراقية ويبرز دورها التاريخي والثقافي واهمية التنوع ومساهمته باستقرار البلاد. ضم الوفد الزائر السادة شيروان آل اسماعيل وكيل رئيس الديوان لشؤون الآيزيديين ونبيل طلعت الخوري مدير عام شؤون المسيحيين والخور أسقف مارتن هرمز داود مدير قسم الإعلام والعلاقات العامة والباحث خلدون سالم الياس

وقال ابو الهيل ان الشبكة تريد ان تسهم في تسليط الضوء على المكونات العراقية الاصلية والتي ساهمت في بناء العراق حضارياً وثقافياً وكان لها مواقف وطنية مشرفة، ورفدت البلاد بالعقول النيّرة وبيّن ان “الحاجة الان تبرز اكثر من أي وقتٍ مضى برعاية مكونات المجتمع العراقي، ولاسيما بعد الهجمة الوحشية والهمجية لعصابات داعش الارهابية التي ارادت اقتلاع التنوع من المجتمع العراقي، رغم اصرار العراقيين بمختلف مشاربهم على حماية هذا التنوع الذي يجعل العراق قوياً ومتماسكاً، لذا كان رهان الارهاب على تمزيق النسيج الوطني العراقي وفشلوا بذلك وخصوصاً ان الدماء العراقية تواشجت معها بعضها بغض النظر عن المسميات من اجل تحرير المدن ومنها مدينة الموصل العزيزة”. ولفت الى ان “ابراز دور المكونات واظهار مساهمتهم في بناء البلاد والحفاظ على ارثه وتاريخه، يحتاج الى تعاون مثمر وبنّاء بين الشبكة والوقف من اجل ايصال الرسالة الاعلامية الصحيحة وبالشكل الايجابي، من خلال مشاركة اهل الشأن والاختصاص من المثقفين والكتّاب والصحفيين المسيحيين والايزيديين والصابئة المندائيين، ووضعهم لخطط برامجية واعلامية تتبناها شبكة الاعلام بما لا يسمح بتمرير الافكار الخاطئة والتصورات المغلوطة”، مشدداً “لذا خططوا ونحن ننفذ”. من جانبه عبر الوفد، عن سعادته بالطروحات الايجابية التي ادلى بها رئيس المجلس، وثمّن الدور الذي لعبته القوات العراقية بمختلف صنوفها ومسمياتها بتحرير الاراضي العراقية، مشيراً الى ان “الرغبة التي تحدونا ان تكون يكون هناك وجود اكبر للمكونات العراقية عل شاشات شبكة الاعلام، من اجل الحفاظ على هذه المكونات واشعارها بالاهمية ودعم دولة المؤسسات والقانون ومكافحة الافكار المتطرفة، وتسليط الضوء على هموم المكونات العراقية واحتياجاتها بوصفها جزءاً لا يتجزأ من هذه البلاد”. واتفق الجانبان على كتابة خطط اعلامية وبرامجية باشراف مختصين ومثقفين من اجل صياغة برامج، واستضافة وجوه عراقية من المكونات المختلفة في برامج الفضائيات التابعة لشبكة الاعلام العراقي.

وبعدها التقى الوفد الزائر بالدكتور عليه الشلاه رئيس شبكة الاعلام العراقي في مكتبه، واكد على كل الذي تم بحثه في المجلس والبحث عن اليات التنفيذ من خلال جميع وسائل اعلام الشبكة.

المشاهدات: 359
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2017-07-28

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا