خلال لقاءه مسؤول مركز تنظيمات نينوى لليكتي.. مرقس ايرميا يطالب الابتعاد عن سياسة الاقصاء والتهميش وتمثيل شعبنا في المؤسسات الحكومية

00:00:00 06 يونيو, 2017 1119
image
بقلم: زوعا.اورغ / عين سفني

طالب السيد مرقس ايرميا مسؤول فرع سنحاريب للحركة الديمقراطية الاشورية الابتعاد عن سياسة الاقصاء والتهميش وتمثيل شعبنا في المؤسسات الحكومية.

جاء ذلك خلال زيارة وفد من فرع سنحاريب للحركة الى مركز تنظيمات نينوى للاتحاد الوطني الكردستاني في الشيخان، حيث كان في الاستقبال السيد هلو بنجويني مسؤول المركز والسيد جيكر كبير النائب الأول وعدد من أعضاء وكوادر المركز.

وناقش الطرفان خلال اللقاء الوضع السياسي العام في المنطقة وما عانته ابان احتلالها من قبل تنظيم داعش الإرهابي.

واكد السيد مرقس ايرميا على ضرورة الابتعاد عن سياسة الاقصاء والتهميش والاستناد على مبدأ الشركة الحقيقة من اجل تحقيق العدالة، وحل الخلافات داخل البرلمان ومجلس الوزراء بعيدا عن التدخلات الخارجية، والاستفادة من الاقتتال الداخلي الذي حصل في تسعينيات القرن الماضي، موضحا عمل الحركة منذ تأسيسها على مبدأ الحيادية بين جميع الأطراف وكان ذلك مشهودا اثناء الاقتتال الداخلي بين البارتي واليكتي حيث وقفت مسافة واحدة مع دورها الفعال للتهدئة.

وطالب ايرميا تمثيل شعبنا في المؤسسات الحكومية في الإقليم، مشددا على مبدأ قبول الاخر وبناء علاقات جيدة بين الأحزاب العاملة في المنطقة والابتعاد عن الصراعات الحزبية الضيقة لانها لا تخدم أي طرف.

من جانبه أشاد السيد هلو بنجويني بدور الحركة الفعال منذ تأسيسها الى اليوم، مشيرا الى ضرورة عقد لقاءات بين أحزاب المنطقة لبحث مشاكلها والسبل الكفيلة في معالجتها، ووضع الية لدورها في الموصل بعد تحريرها من تنظيم داعش الإرهابي.

وبعد انتهاء الزيارة عقد الجانبان مؤتمرا صحفيا تحدثا خلاله عن العلاقات الثنائية والعمل على تعزيزها خدمة للصالح العام.

وضم الوفد الزائر الى جانب السيد مرقس ايرميا كلا من السادة ساهر كله وكيل مسؤول الفرع وكلكامش خامس مسؤول محلية عين سفني للحركة ويورا موسى وعماد كليانا ورعد ناصر وساناي كادو أعضاء فرع سنحاريب للحركة.

وسوم