وفد من مجلس “رؤساء الطوائف المسيحية” في العراق يزور البطريركية الكلدانية

زوعا اورغ/ اعلام البطريركية

زار مساء يوم الاثنين 17 نيسان 2017 وفد من مجلس "رؤساء الطوائف المسيحية" ضمّ قداسة مار آداي الثاني بطريرك كنيسة المشرق الأشورية القديمة، والمطران يوسف عبّا، رئيس أساقفة بغداد السريان الكاثوليك، والمطران افاك اسادوريان، رئيس أساقفة بغداد للأرمن الأرثوذكس، والمطران جان سليمان، رئيس أساقفة بغداد للاتين، وقد استقبلهم غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو ورحب بهم مع معاونه المطران باسيليوس يلدو.

 
قدم الوفد التهاني بعيد القيامة المجيدة وطلب عودة الكنيسة الكلدانية إلى المجلس نظرا لثقلها وامكانياتها.
 
من جانبه، شكرهم غبطة البطريرك ساكو على زيارتهم وتهاني العيد، وعبر لهم عن تمنياته بدوام النعمة والصحة، وكامل التوفيق.
وبخصوص عودة الكنيسة الكلدانية قال غبطته: ان الكنيسة الكلدانية بكل إمكانياتها هي في خدمة "المكون المسيحي" وخدمة الوطن، لكن ينبغي اعتماد هيكلية جديدة بمنهجية واضحة تتماشى مع التحديات الكبرى التي نواجهها كمسيحيين وعراقيين.
ينبغي تبني تسمية (مجلس كنائس العراق) كما الحال في الدول المجاورة وان نخرج برؤية واضحة وموقف رسمي بعيداً عن الطائفية، نحتاج الى توحيد خطابنا ومواقفنا وإيجاد الوسائل الكفيلة لممارسة الضغط من اجل تحقيق مطالبنا.
 
وكان هناك تجاوب وتفاهم مع طرح غبطته واعتمدوا ان توجه دعوة الى جميع الأساقفة لعقد لقاء شامل من اجل دراسة المقترحات التي كان غبطته قد طرحها للدراسة والبلورة والخروج بهيكلية جديدة وورقة موحدة.

المشاهدات: 96
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2017-04-20

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا