اختتام فعاليات مهرجان الثقافة السريانية الثاني في أربيل - عنكاوا

زوعا اورغ / أربيل / سوزان يوخنا

 اختتمت يوم الجمعة 7 نيسان 2017 فعاليات المهرجان الثاني للثقافة السريانية الذي أقامه اتحاد الأدباء والكتاب السريان بدعم من المكتب السرياني في الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق وبالتنسيق مع النادي الآشوري الرياضي في كركوك ،بمناسبة أعياد " اكيتو " رأس السنة البابلية الآشورية الجديدة 6767.

  تضمن برنامج المهرجان إقامة العديد من الفعاليات الثقافية التي توزعت بين كركوك وأرييل للفترة من 6 - 7 نيسان 2017 حيث شارك فيها أكثر من خمسين شاعرا وستة عشر باحثا سلطوا الضوء على الكثير من المحاور التي تخص الثقافة السريانية.

   وابتدأ اليوم الثاني من المهرجان الذي أقيم في قاعة " فندق كلاسي " في عنكاوا بالوقوف دقيقة صمت اجلالا لأرواح شهداء شعبنا والوطن وشهداء الحرية في كل مكان، بعدها ألقى السيد عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية في وزارة التربية الاتحادية كلمة حول المديرية , تلتها كلمة السيد عصام ميخا ياكو مدير مركز ما يعقوب السروجي لمحو الأمية في اللغة السريانية ، بعدها جاءت قراءات شعرية قدم فيها العديد من الشعراء قصائدهم باللغات السريانية والعربية والكردية ، بعدها ألقى ممثلي بعض المؤسسات الثقافية كلمات تعريفية بمؤسساتهم : منها جمعية حدياب للكفاءات - د . زهير ابراهيم رحيمو , شبكة الإعلام العراقية الاعلامي روميل موشي , جمعية القوش الثقافية والفنية , مركز يونان هوزايا للدراسات المستقبلية ،ثم قدم الفنان عصام شابا فلفل مجموعة من ألاغاني التراثية .

هذا وقدم اتحاد الأدباء والكتاب السريان درع الاتحاد إلى الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق ثمينا لجهوده ولدوره في دعم المهرجان ودعم كل الثقافات الحية.  

عرض بعد ذلك فيلم " صامدون وباقون للمخرج طاهر سعيد وانتاج قناة عشتار الفضائية والمشارك في مهرجان القاهرة السينمائي والحاصل على جائزة المهرجان.

اختتمت فعاليات المهرجان بمحاضرة تضمنت مجموعة من البحوث وعلى النحو التالي:

 1. حقوق الأقليات في المواثيق الدولية - ميخائيل بنيامين  .

2. الموسيقار الرائد حنا بطرس - ادمون لاسو .

3. حوار الحضارات - يوسف زرا .

4. أضواء على أدب النزوح - نمرود قاشا .

 وفي الختام تلي البيان الختامي للمهرجان باللغات السريانية والعربية والانكليزية،والذي خرج المشاركون فيه بتوصيات منها : اعتبار عيد اكيتو الأول من نيسان واحدا من الأعياد الوطنية العراقية والنظر في إمكانية إقامة الاحتفال في هذه المناسبة في محافظات أخرى, واستحداث مديرية عامة للثقافة السريانية في وزارة الثقافة الاتحادية ، وحث الحكومة الاتحادية العمل على إحياء القسم السرياني في المجمع العلمي العراقي , وتطوير القسم السرياني في شبكة الإعلام العراقي , وإعادة تأهيل المؤسسات الثقافية في بلدات سهل نينوى.

قدم برنامج هذا اليوم الإعلاميين : سوزان يوخنا , قصي مصلوب

 

المشاهدات: 98
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2017-04-10

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا