مقرر البرلمان يوضح الصراع الدائر بين الحكومة ومجلس النواب بشأن القوانين

00:00:00 15 مارس, 2017 917
image
بقلم: زوعا اورغ/ متابعات

اوضح مقرر البرلمان، عماد يوخنا، اليوم الثلاثاء، حيثيات الصراع الدائر بين الحكومة ومجلس النواب، بعد ان طعن رئيس، مجلس الوزراء، حيدر العبادي، بفقرات في قانون الموازنة، فيما اكد ان الطعن اجراء حكومي ولا يستطيع البرلمان ان يفعل شيئا سوى ان يسأل العبادي عن سبب الطعن.

وقال يوخنا لـ"الغد برس"، ان "الحكومة طعنت ببعض فقرات الموازنة التي تعتبر مهمة ولكن الطعن اجراء حكومي ولا نستطيع ان نفعل شيء سوى ان نسأل رئيس الحكومة حيدر العبادي، عن سبب طعنه بهذه الفقرات".
واضاف انه "ربما هناك قوانين شرعت في مرحلة تشنج سياسي او بعض الخلافات السياسية التي انعكست على التشريعات لذلك يكون من الصعب تنفيذها".
وتابع "لا ابرر عدم تنفيذ الحكومة للقوانين لكنها تستطيع من خلال وزرائها ان تفاتح اللجان المعنية في البرلمان لتعديل الفقرات التي يعتقدون بانها معيقة لعمل الوزارة، فيما ان الموضوع لا يعتبر صراعا او تنازعا بين البرلمان والحكومة وانما تكامل وتقوية البعض باتجاه ما يخدم مصلحة المواطن".
واشار الى ان "الحكومة تعتقد بان القرارات غير ملزمة، والبرلمان يؤكد على اعتبار القرار قوة للقانون لطالما صوت عليه مجلس النواب".
ولفت الى ان "القرارات يتم اقرارها مباشرة داخل قبة البرلمان ونصوت عليها وتكتب وترسل الى رئاسة الجمهورية وهنا يوجد نوع من التفسير المزدوج لكل طرف حسب ما يراه هو الصحيح".
ومن الجدير بالذكر ان رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، قد أكد امس الاثنين، ان بعض القرارات والقوانين الصادرة عن البرلمان لم تنفذها الحكومة.
وكانت اللجنة المالية النيابية قد اعلنت، الاحد الماضي، تسلمها طعنا من الحكومة على عدد من فقرات موازنة 2017، موضحة ان احد البنود هو بند استقطاع رواتب الموظفين، فيما اتهمت اللجنة الحكومة بـ"الطعن" ضد مصلحة الشعب العراقي في الموازنة.

وسوم