نواب شعبنا يلتقون وزير الاوقاف وكالة في حكومة أقليم كردستان العراق

زوعا اورغ – اربيل

التقى صباح ألاربعاء المصادف ١١ كانون٢ الجاري  ، وفد ضم ممثلي شعبنا الكلداني السرياني الاشوري في برلمان إقليم كردستان العراق والدكتور سراج احمد خيلاني رئيس لجنة الأوقاف والشؤون الدينية في برلمان كردستان العراق بالدكتور بشتيوان صادق وزير الاوقاف والشؤون الدينية لحكومة الاقليم وكالة ، في مبنى الوزارة الكائن في مدينة أربيل، وفي هذا اللقاء  تم الحديث عن موضوع التعايش السلمي وأهميته بين الاديان في إقليم كردستان العراق وضرورة نبذ التطرف ومحاربة الأفكار التي تهدد السلم المجتمعي والتعايش المشترك في ضوء قيام بعض من رجال الدين المسلمين بإزدراء ألاديان الاخرى الى حد تكفير اتباع تلك الديانات من خلال خطبهم من على منابر المساجد، إذ أشارتبهذا الخصوص النائبة لينا عزريا عضو لجنة الأوقاف والشؤون الدينية إلى أهمية ضمان التعايش السلمي في الإقليم بين جميع الأديان لأن ذلك يعتبر الوسيلة الفاعلة لإحلال السلم الأهلي وإقامة العلاقة السليمة بين جميع أفراد المجتمع على اساس الثقة والاحترام المتبادل في ظل سيادة القانون واحترام حقوق الإنسان لأنه من أهداف التعايش بين الاديان هو العمل على إقرار مبادئ الحق والعدل واحترام كرامة الإنسان فهذه المبادئ والتعاليم هي القاسم  المشترك بين جميع الأديان والتعايش بين الاديان يعني أيضاً التعايش والتلاقح والتحاور بين الثقافات المتنوعة وحتى الحضارات المختلفة، وعليه ينبغي الابتعاد ونبذ الأفكار الدينية المتطرفة والتي تتعارض مع الأهداف الإنسانية النبيلة العليا وألاحتكام الى الخطابات السمحاء  التي تدعو الى   الرحمة و المودة و الخير لجميع الناس، من جانبه أكد الوزير بشتيوان صادق ، على حرص حكومة ألأقليم على العمل الجاد لمكافحة والتصدي للأفكار المتشدّدة التي تسيء الى الاخر و اتخاذ الاجراءات اللازمة والكفيلة بهذا الخصوص، كون التعايش السلمي بين اتباع الديانات المختلفة واحترام ألاديان هي من صميم نهج حكومة  أقليم كردستان العراق والوزارة المختصة.

المشاهدات: 1050
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2017-01-12

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا