بدعوة من منظمة NDI النائب عماد يوخنا في ندوة حوارية حول عودة المهجرين الى سهل نينوى

زوعا اورغ / اربيل

أقام النائب عماد يوخنا ندوة حوارية وذلك بدعوة من منظمة NDI حول عودة المهجرين الى سهل نينوى وقد استهل النائب كلمته بالترحيب وتقديم التهاني بمناسبة الأعياد والانتصارات التي تحققت بيد قواتنا المسلحة وخاصة وحدات حماية سهل نينوى NPU التي شاركت بشكل مباشر مع القطعات المحررة بمناطقنا والدور الذي تقوم به بمساعدة العوائل وأبناء المنطقة لزيارة دورهم بعد التحرير ، ثم قدم النائب يوخنا شرحا مسهبا حول أسباب سقوط نينوى بالكامل وخاصة مناطقنا في سهل نينوى والأسباب والظروف السياسية والتقاطعات وتعدد المراجع الأمنية التي كانت احد اسبابها الرئيسة التي ادت الى لتوفير بيئة مناسبة لظهور داعش وتنظيمات اخرى كما وأشار الى العديد من نقاط التي تعتبر مخاوف ومعوقات لعودة المهجرين منها حجم الدمار الذي لحق بالدور وممتلكات شعبنا وتدمير البنى التحية ومن أهمها الكهرباء والماء، اضافة الى فقدان الثقة بين المجتمع الذي عاش في المنطقة للاف السنيين وحيث تضييق الخناق من قبل بعض المجاميع من أبناء المنطقة من المكونات الاخرى وقيامها بممارسات وقحة وجرائم ضد أبناء المكونات الاخرى اضافة الى عدم تنفيذ او وجود بوادر للحماية الدولية والذي كان وما يزال هو مطلب جماهيري وايضا عدم استكمال استحداث المحافظة ورسم حدود واضحة لشعب نينوى موحد دون تقسيمه اضافة الى الحاجة الى المصالحة المجتمعية حيث طرحت عدة حلول لهذه المعوقات منها محاسبة ممن تسبب بتسليم مناطقنا لداعش ممن كان مستاثرا بالملف الامني في مناطقنا.

واكد النائب يوخنا على ضرورة ان تقوم الحكومة اضافة الى الدعم الدولي بتعويض المتضررين في المناطق التي احتلها داعش الارهابي بشكل مجزي لما فقده من الأموال والممتلكات وكذلك الاسراع في اعادة الخدمات كالماء والكهرباء مما يساعد في اعادة الحياة للمنطقة ايضا العمل بالضغط على المجتمع الدولي لتقديم الحماية الدولية والضمانات الأمنية لكي يتحقق الأمن المستدام و يعود المهجرين ايضا لإبداء بعد تحرير كل محافظة نينوى بإجراءات استكمال استحداث محافظة سهل نينوى والمشاركة بالمصالحة الوطنية بما يحقق محاسبة المتورطين ممن تلطخت أيديهم بدماء الأبرياء والعفو عن من كان مغرر به لكي نخلق بيئة مناسبة للتعايش من خلال حزمة من التشريعات في البرلمان العراقي والتي نحن في امس الحاجة اليها في اطار تعزز بقاء أبناء شعبنا.

وقد ساد جو من التفاهم والاندماج بين السيد النائب يوخنا والجمهور وطرحت العديد من التساؤلات والأفكار من شانها تساعد على عودة النازحين واشاد الحاضرين بمثل هكذا لقاءات في هذه المرحلة مطالبين النواب بالمزيد من القراءات والمحاضرات والندوات.

المشاهدات: 1102
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2017-01-07

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا