مقاتلي الفوج الثاني لوحدات حماية سهل نينوى NPU يستلمون ملف مسك الأرض في بلدة برطلة في سهل نينوى الشمالي

زوعا اورغ – سهل نينوى

استلم الفوج الثاني لوحدات حماية سهل نينوى NPU ملف مسك الارض في بلدة برطلة في سهل نينوى الشمالي يوم 29 تشرين الثاني 2016 .

وفي اليوم 30 تشرين الثاني 2016 تمركزت القوة في نقاطها بالبلدة ونصبت نقاط السيطرة والتفتيش لتأمين دخول وخروج ابناء المدينة والحفاظ على أمنهم وسلامتهم.

وكان الفوج الأول من الوحدات قد شارك بعمليات تحرير قضاء الحمدانية وعلى وجه الخصوص مدن وبلدات أبناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري كمدينة بغديدا وكرمليس الى جانب الجيش العراق، وبعد تحرير القضاء انتشرت الوحدات في بغديدا وكرمليس لتمسك الأرض في البلدتين وتفرض الامن والأمان فيهما ليأتي يوم وتنظم برطلة لمسؤولية الوحدات كأخواتها بغديدا وكرمليس .

وكانت لجنة الجهد العسكري للحركة الديمقراطية الاشورية قد أعلنت عن البدء بتشكيل وحدات ( حماية سهل نينوى)، في في تصريح خاص صدر في 25 تشرين الثاني 2014 ، واكدت فيه الاستعداد للتنسيق مع القوات العسكرية المتواجدة في سهل نينوى والتعاون من أجل تحرير هذه المناطق وعودة النازحين إلى مناطق سكناهم، حيث شاركت هذه القوات بعدد من المعارك مع تنظيم داعش الإرهابي منها معركة تللسقف عند سقوطها بيد داعش في أيار الماضي حيث استبسلت في الدفاع عنها واعطت ثلاثة جرحى كما تمكنت الوحدات من تحرير قرية بدنة للاخوة الشبك في سهل نينوى"، وان تحرير القرية فتح منفذا لتحرير، مناطق قرقوش وكرملس وبرطلة والمناطق الأخرى، كما شاركت الوحدات في العديد من المعارك واعطت العديد من الجرحى خلال تحرير سهل نينوى الجنوبي واكثرها في بغديدا وكرمليس أدت الى تحريرهما .

المشاهدات: 2147
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2016-11-30

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا