اتحاد النساء الآشوري يستضيف النائب يعقوب كوركيس في محاضرة حول موضوع" استحداث محافظة سهل نينوى"

00:00:00 21 أغسطس, 2016 966
image
بقلم: زوعا اورغ/ اربيل / سوزان يوخنا

   استضاف اتحاد النساء الآشوري / فرع أربيل ، وبالتنسيق مع المعهد الديمقراطي الوطني (NDI) مساء يوم السبت 20 آب 2016 النائب يعقوب كوركيس رئيس قائمة الرافدين في برلمان اقليم كردستان/ العراق في محاضرة حول موضوع " استحداث محافظة سهل نينوى" وعلى قاعة المركز الاكاديمي الاجتماعي في عنكاوا.
   حضرها عدد من المسؤولين وممثلي الاحزاب والمؤسسات الثقافية ومنظمات المجتمع المدني، بضمنهم وفد من فرع بغديدا وأربيل للحركة الديمقراطية الآشورية الى جانب عضوات الهيئة الادارية وعضوات فرع أربيل للاتحاد ، وجمع من ابناء شعبنا .
  في البداية رحبت السيدة مارلين يوسف مسؤولة فرع أربيل لاتحاد النساء الآشوري بالحضور ودعتهم للوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء شعبنا وشهداء العراق جميعا ، بعدها اعطت نبذة عن السيرة الذاتية للسيد يعقوب كوركيس الذي القى بعد ذلك محاضرته تحدث فيها عن ابرز الموجبات التي تدعونا لاستحداث محافظة سهل نينوى انطلاقا من حقنا كمكون ، واستعرض ابرز الممشاريع السياسية التي طرحت في الوسط الكلداني السرياني الآشوري منذ عام 2003 ولحد الآن ، واختتمها بالمطلب المجمع عليه " محافظة سهل نينوى " كونه هناك اجماع سياسي من اغلبية التنظيمات السياسية لشعبنا عليه، وضمن ابرز الاسباب الموجبة واهمية استحداث محافظة سهل نينوى التي تطرق لها :
1.      تحقيق الارادة الحرة والمطلب الجماهيري للاقليات الوطنية المستهدفة .
2.      سريان مبدأ اللامركزية والادارية وحق التمثيل المحلي لدعم المشاركة الفعلية في تسيير وادارة شؤون المنطقة والارتقاء بدرجة المواطنة لابناء المكونات القومية الى درجة مواطن من ابناء الاغلبية .
3.      الاستفادة من ميزانية الدولة وضمان التوزيع العادل للموارد الوطنية .
4.      توجيه واردات المنطقة باتجاه من يخدمها (اهل المنطقة) .
5.      المحافظةعلى الخصوصية الاثنية والقومية والدينية من اجل حماية التنوع في العراق.
6.      شكل من اشكال التعويضات للمكونات الضحية نتيجة العنف والتهميش والتمييز .
7.      تطبيق الحقوق المكفولة للاقليات الوطنية ( المكونات القومية والدينية المختلفة) في الدستور العراقي ، وايضا بموجب الاتفاقيات والمعاهدات الدولية بمايضمن حق بقائهم والمحافظة على وجودهم.
وفي الختام جاءت اسئلة ومداخلات الحضور التي اجاب عليها النائب بكل سعة صدر .

وسوم