الدراسة السريانية تعقد مؤتمرها التربوي الثالث لمناهج اللغة السريانية في كركوك

زوعا اورغ/ بغداد – اعلام المديرية

تحت شعار (لغتنا السريانية ينبوع ثر) وبرعاية معالي وزير التربية د. محمد اقبال عمر الصيدلي، عقدت المديرية العامة للدراسة السريانية المؤتمر التربوي الثالث لمناهج اللغة السريانية صباح يوم الاربعاء المصادف 20 تموز 2016 على قاعة مدرسة (بهرا) الابتدائية في كركوك.

حضر المؤتمر النائب عماد يوخنا عضو المكتب السياسي للحركة الديمقراطية الاشورية والسيد عماد سالم ججو مدير عام الدراسة السريانية والسيد نزار حنا بطرس مدير عام التعليم السرياني في الاقليم والدكتور يوسف قوزي رئيس القسم السرياني في جامعة صلاح الدين والسيد فرحان حسين مدير عام تربية كركوك والسيد جتين عبد الكريم مدير عام الدراسة التركمانية والسيد باسم حبيب مدير تربية الحمدانية واعضاء من مجلس محافظة كركوك.

كذلك شارك بحضور المؤتمر عدد من الاباء الكهنة الافاضل والاخوات الراهبات ووفدا من اتحاد الادباء والكتاب السريان ووفود من احزاب شعبنا الكداني السرياني الاشوري ومن منظمات المجتمع المدني اضافة الى عدد من المشرفين التربويين والباحثين والمختصين في اللغة السريانية واساتذة من جامعة كركوك ومدراء ومعلمين ومدرسين في المدارس المشمولة بالتعليم السرياني في كركوك، فضلا عن مشاركة السيدة ندى منصور عبد الاحد مدير القسم السرياني في تربية كركوك مع كوادر القسم والسيد سمير يوخنا مدير القسم السرياني في تربية نينوى ووفد من كوادر المديرية العامة للدراسة السريانية في المؤتمر.

المؤتمر وصفه الحضور بالناجح والمتميز لما شهد من طرح ومناقشة مواضيع وبحوث مهمة والتي من شانها ان تخدم الدراسة السريانية في الوقت الراهن وفي ظل الظروف الحالية التي يمر بها ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري.

ابتدأ المؤتمر اعماله بالوقوف دقيقة صمت اجلالا لارواح شهدائنا الابرار تم بعدها عزف النشيد الوطني باللغة العربية والسريانية ، ومن ثم القيت عدة كلمات بالمناسبة، حيث القى السيد ججو كلمة رحب فيها بالمشاركين والحضور الكرام، واكد خلال كلمته ان المؤتمر يهدف إلى إلقاء الضوء على المناهج التي تدرس حاليا وامكانية تطويرها ومناقشة التحديات والصعوبات التي تواجه الطالب، لافتا الى اهم التوصيات التي اقرت في المؤتمرين الاول والثاني والتي تم انجازها وتطبيقها من قبل الدراسة السريانية، شاكرا جميع الاشخاص والجهات الذين كان لهم الدور الفاعل لما قدموه من اجل اقامة المؤتمر خدمة للارتقاء بالدراسة السريانية.

ثم القى النائب عماد يوخنا  كلمة اكد فيها اهمية اللغة السريانية ومدى عمق اصالتها والعمل على تطويرها والسعي لتشريع قوانين تخدم مسيرة التعليم السرياني خدمة لابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري كما القى السيد نزار حنا المدير العام للتعليم السرياني في الاقليم كلمة اشار فيها الى اهمية تدريس اللغة السريانية مثمنا الجهود المبذولة من قبل كوادر المديرية العامة في تحقيق العديد من الانجازات المثمرة .

وشهد المؤتمر تقديم عدة بحوث حول تطوير المناهج والمدارس السريانية وتم وفتح باب المناقشة لاعضاء المؤتمر قدمت خلالها مقترحات تصب في خدمة اللغة السريانية وتهدف الى تطوير المناهج .

هذا وتخلل المؤتمر عرض فلم عن اهم انجازات المديرية منذ تاسيسها وليومنا الحاضر ، كما القى  الشاعر زهير بردى  قصيدة بعنوان (بيوت في غفلة النار) تحاكي الاحداث الاليمة التي جرت في منطقة الكرادة .

وفي ختام المؤتمر تم توزيع الدروع والشهادات التقديرية للباحثين والمشاركين بعدها تم قراءة البيان الختامي والتوصيات التي خرج بها المؤتمرون.

المشاهدات: 615
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2016-07-21

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا