تزامنا مع الذكرى الأولى لتهجيرهم ... مار يوسف عبا والنائب يونادم كنا يتفقدون مجمع مريم العذراء لنازحي شعبنا في بغداد

زوعا اورغ/ بغداد/ داني رمزي كجو

في الذكرى السنوية الاولى للتهجير القسري لابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري من بلدات وقرى سهل نينوى على يد داعش واخواتها، زار نيافة المطران مار يوسف عبا راعي الطائفة السريانية الكاثوليكية والنائب يونادم كنا السكرتير العام لحركة الديمقراطية الأشورية، زارا العوائل النازحة من أبناء شعبنا الكلداني السرياني الأشوري بمجمع مريم العذراء لايواء النازحين في مقر فرع بغداد للحركة الديمقراطية الاشورية في بغداد/ زيونة واطلعا على احوال النازحين ومعيشتهم وعلى الخدمات المقدمة لهم من قبل اللجان المشرفة عليهم.

وفي كلمة القاها المطران عبا على جمع من ابناء شعبنا النازحين، قال نحن معكم ويدنا ممدودة لكم وسنصلي من اجلكم لاجل عودتكم الى دياركم معززين مكرمين، مبينا استعداده لاي خدمة يطلبوها منه. وتقدم بالشكر الجزيل للاب اوكن هرمز على جهوده المبذولة لتقديم الخدمات ومتطلبات العوائل النازحة.

كما تحدث النائب يونادم كنا عضو مجلس النواب العراقي بأنه سيبذل قصارى جهده للحصول على المزيد من الخدمات والحماية الكافية لابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري لحين عودتهم الى مناطقهم في قرى وبلدات سهل نينوى.

وتقدم ايضا بالشكر والعرفان للاب اوكن هرمز رئيس اللجنة العليا لشؤون النازحين على العمل الذي يقوم به من اجل ابناء شعبنا.

ورافق الوفد الزائر السيد يوسف خوبيار مسؤول فرع بغداد للحركة الديمقراطية الاشورية والسيد روميل موشي عضو مجلس اﻻمناء لشبكة اﻻعلام العراقي والسيد عماد سالم مدير عام الدراسة السريانية في وزارة التربية وعدد من أعضاء وكوادر الحركة.

المشاهدات: 1185
أضيف بواسطة: adminsar بتاريخ 2015-08-08

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا