عماد يوخنا يطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها المسيحيين في الموصل

خاص

طالب السيد عماد يوخنا القيادي في الحركة الديمقراطية الاشورية المجتمع الدولي بتحمل مسؤًلياته تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها المسيحيين في الموصل من قبل عصابات داعش مبينا ان المسيحيون يخرجون من منازلهم دون ان يحملوا معهم اي شيئ وفي نقاط التفتيش يأخذون منهم كل ما يملكون من مال وذهب موضحا ان المسيحيون يعيشون في اوضاع سيئة في الموصل وخاصة بعد البيان الاخير لداعش وهم يعانون  بحاجة الى دعم ورعاية من قبل المجتمع الدولي وكذلك من قبل الحكومة العراقية لتوفير الامن والسلام لهم وعزا يوخنا اسباب استفحال هذه الجماعات الارهابية في الموصل الى تباطؤ الولايات المتحدة بضرب معاقل داعش وعدم التزامها بالاتفاقية الستراتيجية وتأخير تسليح الجيش العراقي مما ادى الى استفحال هذه الجماعات الارهابية في العراق مما يحتم عليها ان تتحرك سريعا  خاصة وأن العراق يواجه اليوم ارهابا عالميا ويخوض حرباً ضد داعش.

المشاهدات: 1612
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2014-07-20

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا