قيادة الحركة تزور قضاء الحمدانية

بخديدا

زار يوم 4 تموز وفد من قيادة الحركة الديمقراطية الاشورية بلدات شعبنا في قضاء الحمدانية شملت بخديدا وكرمليش وبرطلة للوقوف على معاناة الاهالي في ظل الاوضاع الامنية المتفاقمة بعد سقوط الموصل والصدامات الاخيرة على اطراف بخديدا ضد داعش وحلفائها والنزوح الجماعي لاهالي بخديدا، اضافة الى القلق والمخاوف من تجدد الاشتباكات على مشارف البلدات، تتعرض المنطقة لاسوأ الظروف المعاشية والحياتية لانقطاع الكهرباء والماء عنها لاكثر من اسبوعين وشحة الادوية والخدمات الطبية مما يعمق المعاناة. وضم وفد الحركة النائب يونادم كنا السكرتير العام للحركة واعضاء قيادة الحركة ادريس ميرزا وكلدو اوغنا واودير مربين وجنان صليوا اضافة الى مسؤولي فروع الموصل وكلحو وبخديدا شموئيل شليمون ومرقس ايرميا وعماد دديزا وعدد من الكوادر المتقدمة من القيادات الميدانية، والتقى الوفد في بخديدا بنيافة المطران بطرس موشي راعي كنيسة السريان الكاثوليك والسيد نيسان كرومي قائممقام الحمدانية والسيد مدير دائرة الكهرباء في القضاء، واستمع الوفد الى السادة المسؤولين للوقوف على المطالب العاجلة للقضاء عموما.
وفي مساء اليوم تمت التنسيقات والمعالجات العاجلة فيما يخص توفير الادوية ودعم الخدمات الطبية لقضائي الحمدانية وتلكيف وناحية بعشيقة بعد الاتصال بالسادة الوزراء في بغداد واربيل والذين استجابوا مشكورين وابدوا الاستعداد للمعالجة دون اية تأخيرات، وفيما يخص تجهيز الكهرباء وبعد الاتصال الهاتفي للنائب كنا بالسيد وزير الكهرباء، عزى السيد وزير الكهرباء سبب الانقطاع الى توقف انتاج محطات بيجي والقيارة وانقطاع التجهيز من كركوك، وبذلك يصبح مجموع الطاقة الكهربائية المفقودة والخارجة عن سيطرة الوزارة ثلاثة الاف ميكا واط، ومع ذلك فان الوزارة ستستجيب للطلب في حالة وجود قرار سياسي وتوافق بين المركز والاقليم للمعالجة.

المشاهدات: 1640
أضيف بواسطة: admin بتاريخ 2014-07-05

جميع الحقوق محفوظة لموقع زوعا